" بنت القمرة" للمخرجة التونسية هبة الذوادي يروي معاناة أطفال القمر

" بنت القمرة" للمخرجة التونسية هبة الذوادي يروي معاناة أطفال القمر

تونس، متابعات/  أمام عدد كبير من المنتسبين إلى عالم الفنّ السابع الذين غصت بهم قاعة "ABC  "  قدمت المخرجة " هبة الذوادي " العرض قبل الأول لشريطها  السينمائي " بنت القمرة " الذي سيعرض في القاعات سنة 2019 .

وقد عملت المخرجة على هذا المشروع منذ 6 سنوات. وفي هذا الشريط تروي هبة الذوادي الحياة اليومية والتحديات التي يواجهها الأطفال المصابون بما يعرف باسم "Xeroderma Pigmentosum " المعروف أيضا باسم " أطفال القمر " .

ومن خلال المساندة التي وجدتها من قبل  " جمعية مساعدة أطفال القمر " التي تدعم الأطفال المصابين بهذا المرض القاتل تروي المخرجة الصعوبات والعراقيل التي تعترض هذه  الفئة المهمّشة المبعدة  في تونس إضافة إلى نضالات أفرادها  اليوميّة من خلال شهادات صادمة  ومشاهد حياة  من الصعب أن يقف الإنسان إزاءها غير مبال أو غير مهتمّ .

الفيلم 62 دقيقة وتم إدراجه ضمن الأشرطة الطويلة خارج المسابقة في أيام قرطاج السينمائية 2018.

ويكشف الشريط " الحياة العادية "  للمياء وآية وسهام في تونس علما بأن حوالي 1000 طفل يعانون من هذا الوضع في البلاد وهذا يعتبر أعلى  نسبة في العالم  مقابل 70 طفلا في فرنسا و 300 طفل في الولايات المتحدة الأمريكية .

ولعلّ أغلب الناس باتوا اليوم يعلمون أن هذا المرض الوراثي يجبر الأطفال المصابين به على الاحتماء كليّا من أشعة الشمس ومن الأشعة فوق البنفسجية بحيث يصبح ممنوعا عليهم أن يروا النور أو أن يعيشوا في النور دون أن يكونوا قد غطّوا أجسادهم بالكامل خشية أن يصابوا بحروق وبأورام سرطانية.

وبما أنها أحست بهذه الحقيقة المرة وعاشت بعض تفاصيلها وروتها فإن المخرجة تريد من خلال هذا الشريط تحسيس الرأي العام والحكومة بهذا الوضع الذي يعيشه أطفال تونسيون من أجل تطوير البحث العلمي والطبي والتكفّل بهذا المرض من قبل الدولة وأيضا تحسين الهياكل الملائمة لأطفال القمر.

وكعادتها دائما قامت منتجة الفيلم ندى مازني حفيّظ بكل ما يمكن القيام به من أجل سعادة المولعين بالوثائقيات من خلال وضع هذه الفئة الأقليّة تحت المجهر طالما أنها ما زالت تعاني الكثير في مجتمعنا.

قراءة 87 مرات
الدخول للتعليق
Subscribe to our Newsletter
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…